Recherche

فضيحة من العيار الثقيل..ممثل معروف يخون زوجته مع إبنة أخيه

2017/08/28 - 15:30 - أصداء العالم

كشفت الصحف التركية حقيقة خيانة النجم التركي مراد باش أوغلو، الشهير في الوطن العربي باسم “سنان”، في مسلسل “رائحة الفروالة”، لزوجته ابنة رجل الأعمال هاندا برميك، التي جمعهما الزواج لمدة 14 عاماً، ولديهما ابن يدعى جان باش أوغلو.

وبدأت القصة بالتقاط صور للنجم التركي على ظهر أحد اليخوت في منطقة ياليكافاك المطلة على البحر المتوسط، وهو يُقبِّل فتاة شقراء، وبحسب الادعاءات كانت المرأة التي برفقته هي ابنة أخيه بورجو باش أوغلو، التي سبق لها الزواج من مدرب الرياضة سلجوق كباداي عام 2015، وقد حضر حفل زفافهما مراد باش مع زوجته هاندا، ونشر صورتهما معها عبر تطبيق إنستغرام.

وعلى الفور كذب مراد الأنباء التي تناولت وجود علاقة في حياته بخلاف زوجته، وغضب كثيراً بسبب نشر الصور التي تجمعه بابنة أخيه المتزوجة، وأنكر حقيقة أن الفتاة التي بصحبته على متن اليخت هي بورجو، بحسب ما نقلته صحيفة Milliyet التركية.

وصرَّح وقتها قائلاً: “المرأة التي ظهرت في الصور وقمتم بالادعاء أنها بورجو، ليست هي، أنا قمت بخطأ كبير، خطأ حياتي، وأدفع حالياً ثمن ذلك، وزوجتي كذلك إلى جانبي، ما زلنا في بودروم، ما زلنا معاً في البيت نفسه، بورجو قريبتي و شريكتي، المرأة الموجودة في الصور تشبهها فقط، المرأة التي قبّلتها لا أعرفها بشكل شخصي بل عرفتها لساعتين فقط ولا أعلم حقيقةً ما اسمُها”.

ولكن بعد أيام كشفت الصحف عن حقيقة الخيانة، التي كانت كقنبلة انفجرت في الوسط الفني وبين الجمهور العربي والتركي، إذ اتضح أن الفتاة التي كانت برفقة النجم مراد باش أوغلو على متن اليخت هي ابنة شقيقه.

وخسر النجم التركي رواد النادي الرياضي الذي يملكه بسبب هذه الفضيحة، ولم يعد يذهب إليه أحد، والمقهى أيضاً، وأغلق كل حساباته على الشبكات الاجتماعية، وغادر تركيا على الفور، بحسب صحيفة Haberler التركية.

بورجو ليست قريبة مراد فقط، بل شريكته أيضاً في صالة الألعاب الرياضية التي تم افتتاحها منذ أشهر.

شقيق مراد باش أوغلو يبيع منزله بسبب الفضيحة

وعلى جانب آخر أصدر طاهر باش أوغلو، شقيق مراد باش أوغلو، بياناً صحفياً مقتضباً، أكد خلاله أنه على علم تام بكافة التفاصيل الخاصة بموضوع أخيه وابنته، مؤكداً أنه يتابع ما ينشر في وسائل الإعلام، وأن المشكلة اتخذت مساراً قانونياً، وسنرى ما يمكن فعله خلال الفترة المقبلة.

فيما تحدثت وسائل الإعلام التركية، أن طاهر باش أوغلو شقيق مراد باع منزله بسرعة، حيث كان يسكن هناك لأكثر من 10 سنوات، بعد الفضيحة التي انتشرت، واختفى من الوسط.

ولكن بعد ما حصل باع منزله بـ265 ألف ليرة تركية، وذهب دون أن يودع جيرانه، إذ يوجد دعوى طلاق ابنته من زوجها، ووالدة بورجو التي تعمل في مجال الصحة النفسية تعمل على تقديم الدعم لابنتها خلال تلك المرحلة.

يذكر أن الفنان مراد باش أوغلو ولد في مدينة إزمير التركية عام 1968، وهو ممثل سينمائي وتلفزيوني، وعارض أزياء، ورجل أعمال تركي شهير، بدأ العمل في الفن عام 1993، وقد شارك في مسلسل حينا، ومن أهم أعماله مسلسل “الانتقام الحلو” عام 2007، و”شرطة أنقرة” 2010 – 2012.

اشتهر في الوطن العربي من خلال دور سنان، في مسلسل “رائحة الفراولة”، أو “صدفة” الذي عرض عام 2015 على الشاشات التركية، وعرض على شاشة MBC وباسم “صدفة”.

وكالات

Assdae.com

Assdae.com - 2017