Recherche

كيف أتغلب على فراق الحبيب؟

2017/05/24 - 13:15 - حياة زوجية

يكون إنهاء العلاقة العاطفية مؤلما جدا في بعض الاحيان و لا توجد طريقة معينة أو روتين لإنهاء العلاقات أو توديع الاحباب بحيث تنتهي ذكراهم بمجرد الوداع و يكون الغالبية غير مؤهبين لمجموعة المشاعر التي تنتابهم عند انهاء العلاقة و اشيع هذه المشاعر هي:

1- الانكار: و فيه ينكر الانسان أنه انفصل عن شريكه.
2- الغضب: حيث أن الانسان يغضب من الطرف الآخر لأنه سبب كل هذا الالم و دفعه الى الغاء كل المخططات التي بنى عليها حياته.
3- الخوف: بسبب الارتفاع الكبير في التفاعل العاطفي emotional reaction عند الفراق يحس الطرف الاضعف بالخوف من هذه المشاعر التي لم يألفها و يبدأ الخوف من أن احدا لن يحبه ثانية أو أنه لن يحب مجددا.
4- الملامة (لوم النفس): يميل الشخص الى لوم نفسه في انتهاء العلاقة و يبقى عالقا في دائرة #الذنب معيدا تفاصيل العلاقة مجددا مرارا و تكرارا في عقله محاولا ايجاد موقع الخطأ لكي يصلحه و يعود الى العلاقة " المثالية" التي كان فيها !
5- الشعور بالذنب: يشعر الطرف الذي قرر انهاء العلاقة بالذنب أحيانا لأنه كان السبب في معاناة الطرف الآخر.
6-الضياع: يفقد المرء الاحساس بمعنى الحياة و بالايمان بالمستقبل و بأن لا حياة بعد هذه العلاقة.
7- الأمل: و هو الأمل بأن الحبيب سيعود يوماً.
8- الراحة : و يصل المرء الى هذه المرحلة بعد أن يمر بكافة المراحل السابقة أو ببعض منها, و هنا يشعر المرء بأن كل العذاب قد انتهى و بأن الحياة تبتسم من جديد و بأن تلك العلاقة لم تكن لتحيا في كل الاحوال.

الحل لك هو بأن تعملي على مساعدة نفسك على الوصول الى مرحلة الراحة و التغلب على حزن فراق الحبيب عبر اتباع التالي:
1- اعلمي بأن كل الاحاسيس التي تمرين و مررت بها هي طبيعية و تحدث للانسان و بأن عليك الآن أن تتجاوزيها لأنها جميعا تملك نهاية!
2- تواصلي مع عائلتك و اصدقائك و زوجك فهم الاشخاص الذين يحبونك و سيحبونك دائما و اطلبي دعمهم و ارشديهم الى الطريقة التي يستطيعون دعمك بها.
3- اعلمي بأن الاحساس بالذنب و لوم النفس و التمني بأنك فعلت شيئا آخر بطريقة اخرى هي من الوسائل الدفاعية النفسية التي عليك التخلص منها فأنت مهما لمت نفسك و حزنت لن تستطيعي تغيير نهاية علاقة محتمة لأنك لن تستطيعي التحكم بسلوك الطرف الآخر و رغباته مهما حاولت و هذا الأمر ليس ذنبك أنت.
4- أعيدي اكتشاف نفسك, من أنت؟ ماذا تحبين و ماذا تعملين في حياتك و كيف تستطيعين التفوق فيها, أعيدي ترتيب أولويات حياتك ووسعي من نطاق اهتماماتك ( كمشاهدة الافلام, لعب الرياضة, الخياطة, الرسم, العناية بالحدائق ….. الخ)
5- اقض بعض الوقت في التركيز على اشخاص آخرين غيرك أنت كالعناية بالكبار في السن, القيام ببعض الاعمال الخيرية للأيتام , القيام بالاعمال التي تزيد من قيمة نفسك عندك أنت!
6- اعيدي ثقتك بمغزى الحياة و العلاقات الزوجية و هنا تنفع الصلاة و قراءة الكتب الدينية عن العلاقات الزوجية وواجبات الزوجة , ما لها و ما عليها. و حاولي تغذية نفسك روحيا.
7- اطلبي مساعدة احترافية من طبيب \ طبيبة نفسية معروفين بحسن السيرة في حال أحسست بأنك علقت في نمط محدد من المشاعر السلبية المذكورة في الاعلى و فشلت كافة محاولاتك في كسرها و الخروج منها.

عن مجلة إسأل طبيبك

Assdae.com

Assdae.com - 2017